الموضوع بالكامل

نضيف قيمة إلى أدبيات التسويق الرقمي للقطاع الطبي

%d9%84%d8%aa%d8%ba%d9%84%d8%a8-%d8%b9%d9%84%d9%89-%d8%a7%d9%84%d8%a2%d8%b1%d8%a7%d8%a1-%d8%a7%d9%84%d8%b3%d9%84%d8%a8%d9%8a%d8%a9-%d9%84%d8%b9%d9%8a%d8%a7%d8%af%d8%aa%d9%83

5 نصائح للتغلب على الآراء السلبية لعيادتك التي تضر تسويق العيادة ودخلها

يأتى قرارك بتأسيس صفحة لعيادتك على وسائل التواصل الاجتماعي بهدف عرض خدماتك وجذب عدد أكبر من المرضى لعيادتك، لكن ماذا إذا وجدت نفسك مُحاطًا بالآراء السلبية من وقتٍ لآخر؟! هذا ما سنلقي عليه الضوء في هذا المقال.

أولًا: لماذا يجب عليك التفاعل مع التعليقات السلبية لعيادتك عبر الإنترنت؟

التفاعل مع شكوى المرضى والحوار الإيجابي يُعيد بناء الثقة بين المرضى والطبيب كما يترك ذلك انطباعًا إيجابيًا لشعور المريض بأن رأيه محل اهتمام.

في الواقع لا مفر من تلقي الآراء السلبية أيًا كان مستوى الخدمة الطبية التي تقدمها، لذلك نطرح عليك فيما يلي بعض النصائح التي تساعدك على حُسن التصرف والتعامل مع هذه التعليقات:

1- قم بالرد على التعليقات في أسرع وقت

سرعة العالم الرقمي وانتشار المعلومات عبر وسائل التواصل الاجتماعي ساهمت في زيادة تأثير التعليقات السلبية، فتعليق سلبي واحد يمكنه أن يؤثر على سمعتك عبر الإنترنت. كل ما عليك فعله هو متابعة هذه التعليقات والرد عليها فور نشرها، فالرد السريع والحوار الفعال مع المرضى يمنع المزيد من التعليقات السلبية والانطباعات السيئة. 

انتبه! لا تحذف التعليق ما لم يكن بذيئًا أو قاسيًا بشكل كبير، لأن المواجهة وطرح الحلول أفضل من الهروب وحذف التعليقات.

2- كن إيجابيًا

اجعل ردودك إيجابية للسيطرة على غضب جمهورك، فبدلًا من الاندفاع أو الهجوم عليهم، واجه المشكلة بإيجابية وناقش بهدوء للوصول إلى حل مناسب. وتذكر أن التعرض للتعليقات السلبية والنقد أمرٌ طبيعي يحدث لأكبر المؤسسات الصحية والمستشفيات، فكل ما عليك هو السيطرة على الوضع بهدوء.

3- اطلب تفاصيل أكثر حول المشكلة

الحصول على أكبر قدر من التفاصيل حول شكوى المريض يساعدك في التغلب على نقاط ضعفك في مجال عملك والتطوير من مستوى خدماتك وسمعتك بين منافسيك، وكذلك سؤالك حول تفاصيل المشكلة تجعل صاحبها يشعر بقيمة رأيه ويترك لديه انطباعًا أنك تضع دائمًا آراء مرضاك محل الاهتمام.

4- كن واضحًا

الشفافية هي المفتاح لبناء الثقة، لذلك تعامل مع التعليقات السلبية ومخاوف المرضى مباشرة وبوضوح، دون الالتفاف حول المشكلة وكن صادقًا معهم في ردودك حول تساؤلاتهم الصحية، لأنك لا تتعامل فقط مع مقدم الشكوى، فجميع متابعيك يقرأون تعليقاتك.

5- حاول جذب صاحب التعليق للمحادثة بشكل خاص 

يحتاج الأمر أحيانًا إلى إكمال الحديث والمناقشة بشكل أكثر خصوصية، يمكنك دعوة المعلق لمراسلتك عبر رسائل الصفحة أو بريدك الإلكرتوني أو الاتصال بالقسم المناسب في عيادتك إذا لم تستطع حل المشكلة في التعليقات.

لا تنسى وضع نفسك مكان المريض، وحاول رؤية مشكلته من وجهة نظره، فهذا سيساعدك على التعامل مع المشكلة وحلها بشكل أفضل. 

تواصل مع أبر مدك

*بيانات مطلوبة

اكتب تعليقًا