الموضوع بالكامل

نضيف قيمة إلى أدبيات التسويق الرقمي للقطاع الطبي

%d8%a7%d9%84%d8%aa%d8%b3%d9%88%d9%8a%d9%82-%d8%a7%d9%84%d8%a5%d9%84%d9%83%d8%aa%d8%b1%d9%88%d9%86%d9%8a-%d9%84%d9%84%d9%85%d8%b3%d8%aa%d8%b4%d9%81%d9%8a%d8%a7%d8%aa

التسويق الإلكتروني للمستشفيات في الإمارات

يعتبر التسويق الطبي للمستشفيات ركن أساسي لنجاح النشاط الطبي، ومصطلح التسويق يحتوي بداخله على العديد من النشاطات المختلفة، وطرأت الكثير من التغيرات على تسويق المستشفيات، ومنها التسويق الإلكتروني أحد أهم التوجهات الحديثة لتسويق خدمات الرعاية الصحية بمختلف أنواعها، في هذه المقال يتضمن أهم استراتيجيات التسويق الإلكتروني للمستشفيات في الإمارات وكذلك بعض النصائح التي يجب الالتزام بها عند التسويق الطبي على الانترنت، لكن في البداية سنلقي نظرة عامة على قطاع الصحة في دولة الإمارات العربية المتحدة وتطوره في السنوات الأخيرة. 

نمو قطاع الصحة والمستشفيات في الإمارات في السنوات الأخيرة
نمو قطاع الصحة والمستشفيات في الإمارات في السنوات الأخيرة

حجم السوق الطبي في الإمارات كبير ويتم ضخ الكثير من رؤوس الأموال فيه، حيث يتوقع أن يصل حجم سوق الرعاية الصحية في الإمارات لحوالي 71.5 مليار درهم في عام 2020، وبلغ عدد المستشفيات والمراكز الطبية المعتمدة لحوالي 176 في عام 2017 متصدرة الترتيب العالمي في عدد منشآتها الصحية المعتمدة من اللجنة الدولية المشتركة لاعتماد المنشآت الصحية (JCI). وطبقًا لهذه الأرقام والاحصائيات فيشهد قطاع الصحة في دولة الإمارات تنافسية شديدة بين العديد والعديد من مقدمي خدمات الرعاية الصحية.

 هل تحتاج المستشفيات في الإمارات للتسويق الإلكتروني؟

 اهتمام المستشفيات في الإمارات بعملية التسويق الإلكترونى أصبح أمر شديد الأهمية لعدد من الأسباب؛ أولها هو الزيادة الكبيرة في عدد المستشفيات والمراكز الطبية المعتمدة في الإمارات حيث بلغ عدد المستشفيات في إمارة أبو ظبي وحدها حوالي 56 في عام 2016، إضافةً إلى التواجد الكثيف للجمهور الراغب فى الحصول على الرعاية الطبية و حل مشاكلهم الصحية على المواقع والمجموعات المختلفة على الانترنت. بالإضافة إلى نشاط وسائل التواصل الاجتماعي في الإمارات حيث يبلغ عدد مستخدمي كلًا من الفيسبوك وانستجرام حوالي 12 مليون مستخدم شهريًا.

ما تأثير غياب المستشفيات عن الإنترنت؟ 

عدم اهتمام المستشفيات في الإمارات بالوجود على الانترنت سواء في منصات التواصل الاجتماعي أو من خلال الموقع الإليكتروني بالإضافة إلى عدم الاهتمام ببناء سمعة جيدة وعلاقة ثقة بين كلًا من المرضى الحاليين والمرضى المحتملين يعرضهم إلى ضعف ونقص الوصول إلى عملاء جدد مع وجود منافسة قوية واتجاه المنافسين لعرض الكوادر الطبية والأجهزة التي تمتلكها وكذلك المنشآت الطبية الموجودة لها، وبهذا نستنتج أهمية التسويق الإلكتروني للمستشفيات في الإمارات وضرورة الوجود على الانترنت والتفاعل مع المرضى المحتملين والحاليين.

وليس هناك أدنى شك في أن جميع الأنشطة التجارية – بما فيها المستشفيات والمؤسسات الطبية – تحتاج إلى مواقع إلكترونية؛ فمن المستحيل تخيل صرح طبي كبير دون وجود أي تمثيل على الإنترنت. حيث أثبتت الكثير من الأبحاث أن 6 من كل 10 مستخدمين على الانترنت يتوقعون امتلاك المستشفى لموقع إلكتروني، ويعتبر الموقع الإلكتروني أحد أسرع مصادر المعلومات، حيث يزور المرضى مواقع المستشفيات المختلفة للاستفادة من جميع المعلومات اللازمة قبل زيارة المستشفى حيث يتيح لهم الموقع العثور على مواعيد أخصائي معين، وتحديد عنوان المركز بشكل دقيق وكذلك في حجز المواعيد. 

مواقع التواصل الاجتماعي تلعب دور في التسويق الطبي للمستشفيات
مواقع التواصل الاجتماعي تلعب دور في التسويق الطبي للمستشفيات

ما دور وسائل التواصل الاجتماعي في التسويق الطبي للمستشفيات؟

في كل مرة يعثر فيها أحد الزوار على صفحات المستشفى على الانترنت فإنه يشكل انطباعًا احترافيًا عنها، حيث أن الإدارة الاحترافية للصفحات الخاصة بالمؤسسة تلعب دور بالغ الأهمية في التسويق الطبي للمستشفيات في الإمارات وذلك نظرًا لارتفاع عدد مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي، لذلك من المهم إدارة الصفحات بانتظام بحيث تمثل المستشفى على الانترنت بشكل قوي. وفي حالة أن الزائر قد رأى صفحات المستشفى لا تتجدد أو غير احترافية فإنها تمنعه من زيارة المستشفى بنفس تأثير المراجعات السيئة على الانترنت.

ما هي أنسب وسائل التواصل الاجتماعي التي تستخدم في التسويق للمستشفيات في الإمارات؟

التركيبة الديموجرافية في الإمارات سواء من المواطنين أو المقيمين مختلفة للغاية مما يفتح الباب أم تعدد ثقافي كبير وطبقات مختلفة تستخدم كلًا منها ما يناسبها من وسائل التواصل الاجتماعي، وعند التسويق الطبي للمستشفيات في الإمارات فيجب على مسؤولي التسويق دراسة هذه الأرقام جيدًا للدخول بين العملاء المستهدفين والإعلان عن وجوده بينهم، وأشارت إحدى الإحصائيات أن متوسط الوقت الذي يقضيه على موقع التواصل الاجتماعي يبلغ حوالي ثلاث ساعات يوميًا. وطبقًا لموقع The media lab فأشارت إحدى الدراسات أن ما يزيد عن 80% من الإماراتيين يستخدمون موقعي يوتيوب وفيسبوك، بينما يبغ عدد مستخدمي انستجرام أكثر من 60% من الإماراتيين، وعلى مسؤولي التسويق الإلكتروني للمستشفيات في الإمارات تحديد مواقع التواصل الاجتماعي المناسبة لنشاط المستشفى والعملاء الذين تستهدفهم. 

نسبة مستخدمي التواصل الاجتماعي في الإمارات لعام 2019
نسبة مستخدمي التواصل الاجتماعي في الإمارات لعام 2019

كيف يمكن الاستفادة من مواقع التواصل الاجتماعي في التسويق للمستشفيات؟

فيما يلي أربع نصائح يجب اتباعها عند تأسيس حضور قوي وفعال لوسائل التواصل الاجتماعي والاستفادة منها عند التسويق الإلكتروني للمستشفيات في الإمارات:

  1. اختر موقع تواصل اجتماعي مناسب لممارستك لتحديد المكان الفعال والمفيد للنشاط.
  2. دراسة وجود المستشفيات المنافسة على مواقع التواصل الاجتماعي للكشف عن أفضل الممارسات التي تأتي بالنتائج والتعلم من أخطائهم، ودراسة المشاركات الأكثر تفاعلًا ونوع المحتوى الذي يتم نشره، كذلك جمع معلومات عن المحتوى الذي يجذب مرضى محتملين وبعدها ستقوم بانتاج استراتيجية ونموذج فريد بك.
  3. إنشاء محتوى جذاب عن طريق تجنب المواد الغير احترافية والغير مفيدة، وذلك عن طريق تعزيز أسلوب حياة صحي من أجل تثقيف المرضى، والتأكد من أن كل ما يتم نشره له هدف. مع التنوع في المحتوى الذي يمكن تقديمه عن طريق نشر مقاطع فيديو أو إعادة مشاركة محتويات أو المشاركة في الحملات الاجتماعية.
  4. إدارة وسائل التواصل الاجتماعي من مكان واحد، فإذا كنت تدير جميع أنشطتك التسويقية بشكل منفصل فيجب التفكير في دمج الأنشطة التسويقية، حيث ستقوم بمراقبة الصفحات الخاصة بالمستشفى من مكان واحد، مع إنشاء محتوى وبالتالي التفاعل مع المرضى بشكل أكثر فعالية ومراقبة المحادثات الاجتماعية وفهم ما يتوقعه جمهورك المستهدف. 

ما هي مميزات التسويق الطبي للمستشفيات في الإمارات؟

كما ذكرنا مسبقًا فسوق قطاع الصحة في الإمارات يشهد نموًا كبيرًا يعد من الأكبر في منطقة الشرق الأوسط بشكل عام وذلك بفضل بعض العوامل الأساسية مثل:

  • التركيبة السكانية المتنوعة من المواطنين والمقيمين تشكل فرصة كبيرة في التسويق الإلكتروني للمستشفيات في الإمارات.
  • هناك عدد كبير من المستخدمين القادر على التفاعل مع الأجهزة الحديثة والإنترنت بشكل عام وذلك بفضل ارتفاع نسبة المتعلمين مما يجعل فرصة كبيرة للتسويق الطبي في الاستهداف. 
  • مع العلم أنه التقنيات القديمة والتقليدية في التسويق للمستشفيات في الإمارات مازالت فعالة وتأتي بنتائجها لكن يجب أن يتماشى مع العصر الحالي وهو عصر استخدام التكنولوجيا الحديثة والطرق الإبداعية والخارجة عن المألوف للتسويق للمستشفيات في الإمارات. 

ما هي التوجهات الحديثة للتسويق الإلكتروني للمستشفيات في الإمارات؟ 

حان الوقت لتوديع الأساليب التقليدية والإعلانات المطبوعة بكثرة والمواقع الغير مستجيبة  non-responsive websites في الفقرة التالية سنتناول أهم خمس التوجهات الحديثة التي يجب اتباعها عند التسويق الإلكتروني للمستشفيات في الإمارات في سنة 2020 التي يعرضها خبراء التسويق الطبي في أبر مدِك. 

1-   التسويق بالفيديو

التسويق بالفيديو أحد الأساليب الناجحة للتسويق الإلكتروني للمستشفيات في الأمارات
التسويق بالفيديو أحد الأساليب الناجحة للتسويق الإلكتروني للمستشفيات في الأمارات

أشارت إحدى الدراسات أن محتوى الفيديو يجذب المشاهد أكثر بين مرتين إلى ثلاث مرات من المحتوى المنشور، كما سيضاعف الوقت الذي يقضيه الزوار على المواقع. كما يعتبر موقع يوتيوب ثاني أكبر محركات البحث بالإضافة إلى الفيديوهات على موقع الفيسبوك وتويتر وانستجرام، حيث يبلغ عدد مشاهدي موقع الفيسبوك حوالي 80 مليون مشاهد يوميًا. كل هذه البيانات تشير إلى أن التسويق بالفيديو مفيد للغاية في التسويق للمستشفيات، حيث أن قطاع الصحة بأكمله من الأفضل أن يتم التعبير عنه بالسرد، وتسمح الفيديوهات بمشاركة قصص نجاح المرضى وطرح أسئلة على الجراحين والأطباء، وتقديم صورة عن تجربة الرعاية الصحية بحيث تساعد في تقليل الخوف والقلق المرتبط بالبيئة الطبية والمستشفيات بشكل عام.

2- التسويق من خلال منصات التواصل الاجتماعي

في الوقت الحالي أصبحت منصات التواصل الاجتماعي أداة قوية لبناء مجتمع يضم الكثير من الأشخاص من أجيال مختلفة،  وتعتبر أداة فعالة عند التسويق الطبي للمستشفيات في الإمارات وذلك نظرًا لعدد المستخدمين اليومي لمواقع التواصل الاجتماعي في الإمارات. 

3- التسويق الطبي بالمحتوى (Healthcare content marketing) 

بالنسبة لمعظم المرضى المحتملين تبدأ عملية اختيار المستشفى بمحرك بحث وموقع ويب للمستشفى. ووفقًا لتقرير تم نشره على مدونات جوجل حول كيفية بحث الأشخاص عن المستشفيات فإن حوالي 77٪ من المرضى المحتملين يلجأون إلى محركات البحث و 76٪ ينظرون إلى موقع المستشفى على الإنترنت، مما يعني أن تقنيات التسويق الطبي من خلال محركات البحث سواء بتحسين محركات البحث (SEO) أو عن طريق الاستثمار في الإعلانات عن طريق البحث المدفوع أمر بالغ الأهمية.

إحصائية عن أهمية التسويق بالمحتوى عن التسويق الإلكتروني للمستشفيات
إحصائية عن أهمية التسويق بالمحتوى عن التسويق الإلكتروني للمستشفيات

 ويجب على مسؤولي التسويق عن المستشفيات في الإمارات التركيز على الإنفاق الإعلاني على الأشياء الصحيحة مثل التأكد من الاهتمام جيدًا بجودة الخدمات؛ حيث أن 45% من المرضى يبحثون عن معلومات الإجراء مثلًا العلاج الكيمياوي في الإمارات أو معلومات القسم مثلًا طب الأطفال.

4- نشر المحتوى التفاعلي وسائل التواصل الاجتماعي

في دراسة تم إجرائها عام 2014 على أكثر من 800 مستشفى لمعرفة أيًا منها يقدم أفضل ممارسة على منصات التواصل الاجتماعي بناءً على متابعي تويتر وعدد المعجبين على فيسبوك ومستويات التفاعل، احتلت مستشفيات مايو كلينك وكليفلاند كلينك المراكز الأولى. في الواقع تختار تلك المستشفيات ما يمكن مشاركته على المنصات المختلفة، ولا تكثر من نشر الأمر الداخلية لها مثل التوظيف الجديد أو تحسين المرافق الجديدة وما إلى ذلك ولكنها تركز على توفير معلومات صحية مفيدة للمرضى المحتملين أو للمرضى الحاليين. 

مثال على ما تنشره المستشفيات على منصات التواصل الاجتماعي
مثال على ما تنشره المستشفيات على منصات التواصل الاجتماعي

5- تصميم تجربة مستخدم عصرية

عندما يزور المستخدم الموقع الإلكتروني للمستشفى فإنه يتوقع الحصول على الإجابة عن أسئلته في لحظات قليلة بشكل سلس، وإذا فشلت في تلبية ذلك فإنهم يغادرون دون اتخاذ أي فعل، لذا فيجب على مسؤولي التسويق الإلكتروني للمستشفيات في الإمارات عدم تضييع فرصة تحويل العملاء المحتملين إلى عملاء، وذلك عن طريق تصميم موقع يتناسب مع رغبات وحاجة المستخدم من الدخول إليها وإيجاد كافة الحلول لمشاكله والتفكير في معرفة ما يريد وما لا يريد، وتفيد تجربة المستخدم في خوارزميات جوجل للترتيب والظهور، كما أنا تؤثر على الترتيب على محركات البحث. 

ما هي مميزات التسويق الإلكتروني للمستشفيات من خلال متخصصي تسويق طبي إلكتروني؟

عند الحديث عن التسويق الإلكتروني للمستشفيات في الإمارات فننصح باختيار متخصصين في التسويق الطبي قادرين على إدارة تسويق المستشفى مع الحصول على أفضل النتائج باستخدام أقل الموارد المادية، وفي النقاط التالية يوضح خبراء أبر مدِك أهم مميزات التسويق الإلكتروني الطبي من خلال متخصصين: 

  • الحصول أعلى جودة من المحتوى البصري في الفيديوهات والتصميمات. 
  • الإدارة الاحترافية لكافة أنشطة التسويق الإلكتروني للمستشفيات في الإمارات بدون أي إهدار للموارد المادية مع الحصول على عائد استثماري مرتفع (ROI)
  • الحصول على تقرير دوري مفصل عن أداء كافة الحملات التسويقية الخاصة بالمستشفى. 

في النهاية التسويق الإلكتروني للمستشفيات في الإمارات لا يتوقف عند نقطة معينة، لذا يجب على مسؤولي التسويق النظر جيدًا في الطرق التي تمكنهم من تحقيق الأهداف التجارية والاستثمارية للمستشفى بأقل مصاريف مادية، وذلك باتباع الطرق السليمة واللجوء إلى خبراء ومتخصصين التسويق الطبي على الإنترنت. 

تواصل مع أبر مدك

*بيانات مطلوبة

اكتب تعليقًا