الموضوع بالكامل

نضيف قيمة إلى أدبيات التسويق الرقمي للقطاع الطبي

%d8%a7%d9%84%d8%af%d8%b9%d8%a7%d9%8a%d8%a9-%d9%88%d8%a7%d9%84%d8%aa%d8%b3%d9%88%d9%8a%d9%82-%d9%84%d9%84%d8%a3%d8%b7%d8%a8%d8%a7%d8%a1-%d8%ac%d8%b1%d8%a7%d8%ad%d9%8a-%d8%a7%d9%84%d8%b3%d9%85%d9%86

التسويق للأطباء جراحي السمنة والمناظير – الجزء الثاني

تحدثنا في المقال السابق عن الدعاية والتسويق الطبي ومدى أهميته بالنسبة للأطباء بشكل عام ولجراحي السمنة بشكل خاص، كما قُمنا بتوضيح دور التسويق الطبي الإليكتروني Health care marketing في مساعدة متخصصي جراحات السمنة على الوصول إلى مرضاهم بشكل فعال وكيفية بناء علاقة الثقة فيما بينهم.

ونستكمل اليوم سلسلة حلقات الدعاية والتسويق لجراحي السمنة والمناظير؛ حيث نوضح الأهداف الواجب السعي إلى تحقيقها من جانب الأطباء وجراحي السمنة بالإضافة إلى التعرف على العديد من الحقائق والقواعد المرتبطة بنجاح التسويق الطبي الإليكتروني. ما هي أهداف التسويق الطبي الإلكتروني لجراحي السمنة؟

ينبغي أن يقوم جراحي السمنة المفرطة ببناء خطة الدعاية والتسويق لتحقيق مجموعة من الأهداف أهمها:

الوجود المستمر والفعال على صفحات الإنترنت: عدم اهتمام الأطباء وجراحي السمنة في الفترة الحالية بوجودهم على المواقع الشخصية ومنصات التواصل الاجتماعي إضافةً إلى إهمالهم بناء السُمعة الجيدة وعلاقة الثقة مع المرضى الحاليين والمحتملين يعرضهم إلى ضعف الوصول إلى أي عملاء جدد، خاصةً مع اهتمام المنافسين بإبراز المميزات الخاصة بعيادتهم أو مراكزهم من خلال عرض الأجهزة والتقنيات الحديثة المُستخدمة في جراحات السمنة، إلى جانب عرض خبرتهم الشخصية في مجال جراحات علاج السمنة المفرطة. وبذلك نستنتج أهمية وجود الأطباء المستمر على الإنترنت وضرورة تفاعلهم مع الجمهور سواء عن طريق الطبيب نفسه أو باللجوء إلى خبراء التسويق الطبي المتخصصين.

 73% من مستخدمي الإنترنت يلجأون إلى محركات البحث كي يتعرفوا على العلاج الأنسب لمشاكلهم المرضية.

المصدر: mdconnectinc

التواصل الناجح مع المرضى عبر مواقع التواصل الاجتماعي: يمتلك مرضى السمنة المفرطة العديد من الدوافع لمتابعة صفحات الفيس بوك الخاصة بجراحي السمنة وحساباتهم على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة والتي قد تتضمن رغبتهم في معرفة آراء المرضى عن خبرتك كطبيب ومدى جودة خدماتك، أو أن تكون الزيارة غرضها التعرف بشكل أكبر على خدماتك وأسعارها، أو للتعرف على كل المعلومات الصحية المرتبطة بما يعانونه من أمراض. وفى عام 2011 أشارت الإحصائيات أن قرابة 56% من مستخدمي الفيس بوك ينضمون إلى صفحات الجراحين للاستفادة بالخصومات والعروض المتاحة على جراحات السمنة، لذا عليك أن تحرص على تلبية هذه المطالب بتقديم عروض ترويجية مختلفة بشكل دوري.

41% من المرضى يؤكدون تأثير مواقع التواصل الاجتماعي على قراراتهم المتعلقة باختيار الطبيب الأفضل.

المصدر: healthworkscollective

 

التغلب على التعليقات السلبية: التغلب على التعليقات السلبية من أهم مميزات التسويق الطبي الإلكتروني، فالتعامل مع المرضى الغاضبين أمرًا ليس سهلاً لأنهم أحيانًا ما يضرون بوضع الطبيب ويؤثرون على سمعته بشكل سلبي؛ خاصةً أن هذه التعليقات يتم رؤيتها من قبل المرضى المُحتملين لزيادة عيادتك فيما بعد، ويتم إدارة هذه التعليقات والتعامل معها باستراتيجيات مُخصصة لضمان الحفاظ على سمعة الطبيب بل وتحسينها. إدارة سمعتك كجراح سمنة تعتمد بشكل أساسي على طريقة تعاملك مع مرضاك؛ فعلى سبيل المثال يجب عليك السعي في حل المشاكل التي تعرض لها مرضاك بشكل فعال بدلاً من تجاهلها مما يزيد من غضب المتابعين، ويعرضك للمزيد من التعليقات السليمة.

الدعاية والتسويق لجراحات السمنة والمناظير المتطورة

جراحات السمنة والمناظير المتطورة

إبراز الجانب الشخصي للجراح: لا بد دائمًا من إدراك حقيقة أن مواقع التواصل الاجتماعي هي أداة فعالة للتواصل بين مستخدميها وليست منصات إعلانية؛ وهو ما يعني أن استخدام تلك المواقع كواجهات دعائية فقط مفهوم خاطيء تمامًا! يجب أن يستغل الطبيب وجراح السمنة مواقع التواصل الاجتماعي في إنشاء علاقة حقيقية بينه وبين متابعيه وهو ما يستدعي نشره للمعلومات الطبية المفيدة لتثقيف المرضي، ونشر الحالات التي يقوم بعلاجها بالفعل، ذلك بالإضافة إلى الإجابة على تساؤلات المتابعين. كل تلك الأمور تزيد من إظهار الشخصية الحقيقية للجراح؛ الأمر الذي يساعده في بناء علاقة قوية مع متابعيه وحصوله على ثقتهم التامة بناءْ على مدى خبرته واحترافيته.

ما هي القواعد الأساسية لنجاح الدعاية والتسويق الطبي لجراحي السمنة؟

بالطبع هناك أكثر من قاعدة تخص التسويق الإليكتروني للأطباء وجراحي السمنة الواجب تطبيقها على المحتوى المعروض للجمهور قبل نشره حتى يظهر بأفضل صورة ممكنة، ومن أهم تلك القواعد:

التنوع في المحتوى المعروض: من أهم القواعد في التسويق الطبي عبر الفيس بوك لابد من اتباعهم هم: لابد أن يكون المحتوى الذي يتم مشاركته مع الجمهور مختصر ومفيد ومركز. لابد أن تكون الصفحة والموقع الخاص بك جذاب بصريًا. لابد من التنويع في المحتوى الذي يتم عرضه للجمهور بالصور والنصوص مع إضافة العديد من الروابط للمقالات والمعلومات الطبية المختلفة، بالإضافة إلى فيديوهات مميزة وطرح أسئلة للمتابعين من المرضى فهذا الأمر يساعد في التفاعل بشكل رائع.

اختيار الوقت المناسب لعرض المحتوى: لابد أن تحدد أفضل توقيت لعرض محتوى النشر عبر صفحات الفيس بوك لاستهداف المرضى مع الابتعاد عن المشاركة في منتصف الليل، فمن الأفضل أن تكون الدعاية والتسويق في الصباح أو بعد الظهر لأنها أفضل التوقيتات لأغلبية المستخدمين.

المصدر: Smart Insights

الدعاية والتسويق لأطباء وجراحي السمنة يعتمد على القدرة على التفاعل والتوجيه الذاتي ونشر المحتوى الطبي المتميز الذي يجعلك متواجد بشدة وسط المنافسين، فهناك العديد من الأدوات التى تجعل الإعلان الخاص بك مؤثر ويلقى تفاعل من قبل المرضى وذلك باستخدام أحدث التقنيات الخاصة بالدعاية الطبية.

نشر المحتوى الطبي على أساس علمي: وضع خطة دعاية وتسويق إستراتيجية مخصصة تساعدك على تحقيق أهدافك في السوق ولكن بناءًا على أساس علمي استنادًا إلى المعلومات الطبية عبر المواقع الإلكترونية المختلفة يعمل على تعزيز مكانة الجراح أمام المرضى وخاصةً وسط جراحي إنقاص الوزن.

 

تواصل مع أبر مدك

*بيانات مطلوبة

اكتب تعليقًا