هل يحتاج الطبيب لصفحة فيسبوك تسويقية؟

18 يناير
2018
صفحة فيسبوك تسويقية

عندما يحاول الطبيب خلق موطأ قدم لنشاطه على الإنترنت فإن أول ما يتبادر إلى الذهن عادةً هو إنشاء صفحة فيسبوك تسويقية يقوم فيها بعرض الخدمات والمميزات وأمثلة على عمله والتواصل مع جمهوره وغير ذلك، يبدو ذلك خيارًا ذكيًا بل وأحيانًا بديهيًا، لكن دعنا نحلل الموضوع قليلًا، هل يحتاج كل طبيب لإنشاء صفحة فيسبوك تسويقية خاصة؟
الإجابة: لا، ودعونا نوضح ثلاثة نقاط رئيسة.

أولًا: صفحات الفيسبوك مجانية وسهلة الإنشاء، لكن بعد إنشائها فأنت مضطر للاستثمار في الإعلانات حتى تصل إلى جمهورك، معدل الوصول الطبيعي  في فيسبوك يقترب كثيرًا من الصفر، ما معناه أنك لو لم تستثمر في إعلانات الفيسبوك، فإن صفحتك ستصبح ركنًا منسيًا على الإنترنت لا يراه أحد.

ثانيًا: عند إنشاء صفحة فيسبوك مخصصة لك، والبدء في خلق نشاطات تسويقية، فإنك ستمر بمرحلة طويلة لا تجني فيها أية نتائج، وهي مرحلة بناء قاعدة المتابعين والمعجبين التي ستستهدفها بالأنشطة التسويقية لاستقطاب العملاء لاحقًا. حسب موقع أدويك ADWEEK فإن التسويق عبر الفيسبوك يمر بخمسة مراحل تبدأ بالتوعية بالاسم التجاري وبناء قاعدة عملاء، في هذه المرحلة لا تتوقع أي نتائج لأنك بصدد بناء قاعدة أولية تستهدفها لاحقًا في مرحلتي التفاعل وإعادة التفاعل.

تواصل معنا

ثالثًا: إذا لم تكن مستعدًا للتضحية بالكثير، الكثير من الوقت فإن الأمر غالبًا لن ينجح.، دعني أخبرك شيئًا عن الفيسبوك: إنه الموقع الأكثر ديناميكيةً في العالم، وأكثر موقع إليكتروني في تاريخ التكنولوجيا يستهلك الوقت. بناء قاعدة خاصة لك على الفيسبوك يحتاج منك لوقت مضاعف للمتابعة والرد والاستماع بإنصات لما يحدث حتى تستطيع أن تعرف ماذا ينجح وماذا لا ينجح، وإذا توقفت، تُنسى ببساطة، الفيسبوك مثل الطبيعة يكره الفراغ ويملأه دائمًا بغيرك.

بناء على الثلاث نقاط السابقة يمكن القول أنه ليس كل الأطباء يحتاجون لصفحة فيسبوك حتى يبدأوان أنشطتهم التجارية على الإنترنت، يجب أن يكون لديك الاحتياطي المالي لتحمل تكلفة بناء قاعدة العملاء، ثم احتياطي مالي آخر للدفع والتمويل لخلق تفاعل حول اسمك التجاري، ثم الكثير من الوقت، لذالك لذلك فهذا النموذج (نموذج صفحات الفيسبوك الخاصة) في التسويق يلائم فقط المؤسسات الطبية، لكنه لا يلائم العيادات قطعًا.

كيف استطاعت أبر مدك التوصل إلى توافق؟ لقد طورنا نظام التسويق الذكي للعيادات، وهو يعتمد على المحاور التالية:
1. بناء شبكة نشطة من قنوات التواصل الاجتماعي في فيسبوك، تويتر، جوجل بلص، بينترست وإنستجرام.، هذه القنوات تمنح الجمهور قيمة عالية من المحتوى الطبي وبالتالي لا يحتاج الطبيب للاستثمار في مرحلة خلق قاعدة عملاء، إذ أنها موجودة بالفعل.
2. طورنا استراتيجية السهم الثلاثي التي أثبتت نجاحها في وضع العيادات على الإنترنت بشكل احترافي وفعال ويؤدي لنتائج مباشرة.
3. استطعنا التخلص من كل الحلقات الإدارية المعقدة التي تستهلك ميزانية التسويق للأطباء، بحيث نصل إلى نظام عمل يجعل كامل الاستثمار الإعلاني يُضخ للوصول إلى نتائج تسويقية ممتازة.

تواصل معنا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial